عشر حقائق مدهشة عن قصر الباب العالي

1) بني قصر توبكابي أي الباب العالي عام 1478 ويغطي مساحة قدرها حوالي 400.000 متر مربع، ليعد بذلك أكبر وأقدم قصر في العالم باقي على قيد الحياة حتى يومنا هذا.


2) أدرج قصر توبكابي إلى قائمة اليونيسكو للتراث العالمي منذ عام 1985.


3) يتألف قسم الحريم وحده من 400 غرفة حيث كان يبقي السلطان جواريه تحت إشراف والدته و في بعض الأحيان كان يتواجد ما لا يقل عن 300 جارية هنا. 


4) كان يحتضن القصر جامعة ومسجد ومشفى ومجلس الامبراطورية، وفي ذروته وقمة مجده كان القصر موطنا لنحو 4000 شخص. 



5) صمم قصر توبكابي ليماثل معسكرات العثمانيين الرحل "المتجولين".


6) كان قصر توبكابي مركز إقامة سلاطين الدولة العثمانية لأربعة قرون من عام 1465م إلى 1856م.
وعقب سقوط الدولة العثمانية في عام 1923م حولت الحكومة التركية القصر إلى متحف بتاريخ 3 أبريل 1924م، وانتقلت إدارة القصر إلى وزارة الثقافة والسياحة التركية.


7) يضم متحف قصر توبكابي العديد من الكنوز النادرة بما في ذلك واحدة من التحف الماسية الأكثر قيمة في العالم.
إنها عيار 86 قيراط وتزن حوالي 17.2 غرام وتأخذ شكل الكمثرى وتعتبر رابع أكبر ماسة من نوعها في العالم، لذا يتم الاحتفاظ بها في ظل ظروف أمنية مشددة. 




8) نافورة السلطان أحمد الثالث، التي تقع خارج البوابة الامبراطورية، بنيت عام 1728 من قبل السلطان، وكانت تمثل عصر التوليب حيث يعقد مهرجان الخزامى في اسطنبول من تاريخها حتى اليوم.


9) تحتضن مطابخ القصر أكثر من 10.000 قطعة الخزف بما في ذلك قطع تعود إلى القرن الرابع عشر وتسمى Longquan celadon وكان يشاع أن هذه الأوعية تتغير ألوانها عند وضع طعام سام فيها.


 

10) هناك جناح يحتوي على قطع أثرية من النبي محمد صلى الله عليه وسلم، بما في ذلك بردته وشعر من لحيته، و واحدة من أسنانه وسيفه أيضا.