المساهمون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
ا
ا
ا
ء

مدن

الأرشيف

إغلاق

الحمام التركي .. معلومات وحقائق !

الحمام التركي هو واحد من التقاليد الأكثر انتشارا في العالم القديم اعتمد بالأصل من الرومان والبيزنطيين ، ثم أتقنها السلاجقة والأتراك العثمانيين وهكذا استمر هذا التقليد منتشرا حتى اليوم.


على الرغم من أن ثقافة الحمام ظهرت كتقليد في العديد من البلدان المختلفة أيضا ولكن الرومان والأتراك أثبتوا أنفسهم في هذا المجال وذلك بتعميرهم للحمامات الفريدة والتي لا يزال بعضها قائما بذاته حتى هذه اللحظة.

لا شك أن الحمام التركي هو أحد الأسماء الأولى التي يتم استحضارها في أذهان الناس عندما نذكر موضوع زيارة تركيا وأهم النشاطات التي يمكن للزوار القيام بها في ذلك البلد الحافل بالتاريخ والأصالة. 


يحتل تقليد الحمام الذي يعود تاريخه إلى "العصر الروماني" مكانًا هامًا في الثقافة التركية لأنه يعكس أهمية النظافة والنقاء بالنسبة للأتراك ، لذا فإن الذهاب إلى الحمام هو نوع من الطقوس المهمة لعامة لجمهور التركي.

فضلا عن موضوع النظافة يرتبط أيضا الحمام التركي بعدة مناسبات منها مثلا حمام العروس قبل الزفاف ، إذ تذهب العروس وأصدقاؤها إلى الحمام كنوع من التقليد والعادات حيث يرقصون ويجلبون الأطعمة التقليدية مثل السارما التركية ، البقلاوة ، والكعك !


الحمام أيضا جيد للصحة فهو يساعد الناس على الاسترخاء و تنظيف بشرتهم الميتة التي تضعفها الرطوبة المحيطة وعملية التعرق التي تنتج عن الحرارة الشديدة داخل حجرة الاستحمام.

يعتبر الحمام الرئيسي العام في اسطنبول هو Çemberlitaş Hamamı بناه المهندس المعماري سنان بأمر سلطانة نوربانو (أم السلطان العثماني مراد الثالث) في عام 1584. 


بعد ذلك بدأ عدد الحمامات في الزيادة و في نهاية القرن السادس عشر أشارت التقديرات إلى وجود 300 حمام تقليدي عام وحوالي 4536 حمام خاص في اسطنبول فقط.
يتكون الحمام التركي من غرفة تبديل الملابس وغرفة الاستحمام.
في غرفة التبديل تجد أريكة ضخمة (مكان للجلوس) فصلت لراحة الناس بعد الاستحمام.
من أجل استخدام مرافق الحمام التركي، تحتاج إلى ارتداء منشفة خفيفة تسمى Pestemal.

أما غرفة الاستحمام فتتكون من مقصورات مختلفة منها مخصص للمياة الساخنة وأخرى للمياه الباردة. 
هناك حمامات منفصلة للرجال أو النساء أو أوقات الاستحمام مخصصة لكلا الجنسين على حدى. يرتدي الزوار في أقدامهم نوع من الأحذية يعود أيضا إلى العصر العثماني مصنوع من الخشب ويسمى بالقبقاب.


قد يعجبك أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق